نصائح نقفور

نصائح نقفوربما أن زيت زيتون نقفور متوفر بكميات محدودة وبأسعار قد لا تكون في متناول البعض ، ولأننا نؤمن أن التمتع بنعمة زيت الزيتون الطبيعي عالي الجودة هو حق للجميع، نقدم نصائح نقفور المتواضعة عن خصائص زيت الزيتون وأفضل طرق الشراء والتخزين للاستخدام المنزلي. إنها مجموعة معلومات ونصائح عامة ولا تخص فقط زيتنا

إن الطريقة المثلى لحفظ زيت الزيتون هي في حرارة معتدلة تتراوح بين ١٤ و ٢٠ درجة مئوية بعيداً عن الرطوبة، الهواء، الضوء، الحرارة المرتفعة والتلوث أو انعدام النظافة وجميعها تعتبر من ألدّ أعداء زيت الزيتون. وبالنسبة لأوعية التخزين أو الحفظ  فإن أفضلها هي تلك المصنوعة من الستينلس ستيل المخصص للأطعمة يليها الزجاج الداكن اللون. أما أوعية البلاستيك بجميع أصنافه والتنك فيجب عدم استخدامها إلا في الحالات الإضطرارية فقط ولفترات قصيرة جداً. وفيما يتعلّق بالمواصفات المثلى لزيت الزيتون، هناك الكثير من أنواع زيت الزيتون لكن أفضلها هو زيت الزيتون البكر والذي يتم استخراجه على البارد دون إضافة أي محفزات كيميائية ولا تتعدى نسبة الأسيد أو الحموضة فيه 0.8%. أما زيت الزيتون البكر العضوي مثل زيت نقفور فهو الأفضل على الإطلاق لأنه طبيعي 100% وخالٍ من أية مواد كيميائية سواء كانت أسمدة، مبيدات أو مواد حافظة وما شابه. ويبقى السؤال الجوهري: هل هناك لون مثالي لزيت الزيتون؟ بعكس الإنطباع السائد، ليس هناك لون مثالي لزيت الزيتون الطبيعي طالما هو ضمن الدرجات المقبولة للون الأخضر

نصائح نقفور عند الشراء من المحلات

هناك الكثير من ماركات زيت الزيتون في الأسواق ونحن ليس بصدد تقييمها هنا. ولكن عند شراء زيت الزيتون من المحلات التجارية، ننصح بما يلي

يجب أن تكون الشركة المنتجة لزيت الزيتون موثوقة وذات سمعة جيدة

يجب أن يكون المحل الذي تشتري منه مستوفياً لشروط النظافة وأن يكون الزيت بعيداً عن الرطوبة، الهواء، الضوء والحرارة المرتفعة

تجنب شراء عبوات الزيت المصنوعة من البلاستيك أو التنك واشتر العبوات المصنوعة من الزجاج الداكن المفضل على الزجاج الشفاف الذي يعرّض الزيت للضوء

تأكد من شراء الزيت البكر ومن أن نسبة الحموضة مذكورة على العبوة ولا تتخطى 0.8 بالمئة

تأكد من تاريخ الصلاحية على العبوة. تذكّر أن موسم الزيتون هو في فصل الخريف: من تشرين أول إلى كانون أول. فإذا كان تاريخ الإنتاج المذكور على العبوة هو شهر نيسان على سبيل المثال فهذا يعني أن هذا التاريخ هو تاريخ التعبئة وليس الإنتاج. إن زيت الزيتون الذي تم انتاجه وحفظه وفقاً للمقاييس العالمية يصلح لأكثر من سنتين ولكن الزيت التجاري في العبوات قد لا يكون مناسباً بعد مرور 15 شهراً من تاريخ الإنتاج المذكور على العبوة بصرف النظر عن تاريخ الانتهاء المذكور عليها. لذلك ننصح بعدم شراء أي زيت تجاري لا يذكر تاريخ الإنتاج على العبوة لأن تاريخ الإنتهاء لا يكفي

عند شراء عبوات بأحجام كبيرة ينصح بتفريغها في عبوات صغيرة يتم استهلاك كل منها خلال أسبوع لأن الهواء الذي يحل مكان الزيت كلما تناقص الزيت في العبوة يؤدي الى تسريع تلفه كلما طالت المدة

نصائح نقفور عند الشراء مباشرة من المصدر

يشتري الكثيرون مونتهم السنوية مباشرة من المزارعين وهذا له حسنات كثيرة أبرزها العلاقة المباشرة مع المزارع التي تتيح الإطلاع على الكثير من التفاصيل عن الزيت الذي تشتريه مثل تاريخ الإنتاج وطريقة عصر وتخزين الزيت … إلخ. أما الشراء مباشرة من معاصر الزيتون أثناء الموسم فيضمن أنك تحصل على زيت جديد يمكن حفظه لفترات أطول. وفي كلا الحالتين يمكنك تذوق الزيت قبل شراء كميات كبيرة منه لتضمن الحصول على نوعية الزيت التي تشتهيها. وفي جميع الأحوال ننصح باتباع نفس النصائح التي قدمناها عن الشراء من المحلات التجارية والتي نتبعها نحن

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *